آخر الأخبار
الرئيسية / وطني / الذكرى 64 الذي يصادف 16 ماي جاء تغليبا للمصلحة العامةللوطن والمواطنين

الذكرى 64 الذي يصادف 16 ماي جاء تغليبا للمصلحة العامةللوطن والمواطنين

اكد المدير العام للأمن الوطني ومراقبة التراب الوطني، في رسالته التي تم تعميمها على جميع مصالح الأمن الوطني بالمملكة، إلى أن “إلغاء جميع مظاهر الاحتفال بالذكرى الرابعة والستين لحدث التأسيس، الذي يصادف 16 ماي 2020، جاء تغليبا للمصلحة العامة للوطن والمواطنين، وضمانا للتعبئة الشاملة المنذورة لخدمة قضايا الأمن في مفهومه الشامل، وتحصينا أيضا لسلامة الموظفين وعائلاتهم، وتوطيدا للتوجيهات الوقائية التي تفرضها السلطات العمومية لمنع تفشي وباء كورونا المستجد”.

لكن إلغاء مظاهر الاحتفالات هذه السنة، يوضح عبد اللطيف حموشي، “لا يعني عدم الاحتفاء برمزية الحدث، في أبعاده التاريخية والوطنية، مؤكدا “أن ما تسديه أسرة الأمن الوطني من جميل العمل في تدبير التحديات الأمنية في زمن الجائحة، وما يقدمه أفرادها من تضحيات جسيمة لخدمة أمن الوطن والمواطنين، لهو أبلغ تخليد لذكرى التأسيس، وهو أيضا أجمل إحساس بالحبور والابتهاج الذي يواكب الاحتفالات بهذه الذكرى كل سنة”.

ودعا حموشي موظفات وموظفي الأمن الوطني إلى “مواصلة التطبيق السليم والحازم للقانون، والمساهمة الفعالة في الجهد العمومي لمنع تفشي وباء كورونا المستجد، والحرص الشديد على ضمان أمن المواطنات والمواطنين، في إطار مفعم باحترام حقوق الإنسان، وملتزم بصون الحقوق والحريات الفردية منها والجماعية، مع انتهاج المقاربة التواصلية والتحسيسية مع المواطن”، مشددا على أن “أن مناط وجود المؤسسة الأمنية وعلّة وجودها يتحددان أساسا في خدمة قضايا أمن الوطن والمواطن على حد سواء”.

عن abdelhamid alakhdar

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الرميد وزير الدولة المكلف بحقوق الانسان يقدم استقالته من الحكومة

اعلن المصطفى الرميد وزير الدولة ...